حركة “عقار” تدين التعدي على فعالياتها في نهر النيل

متابعات/ الرائد نت

أعلنت الحركة الشعبية لتحرير السودان شمال (الجبهة الثورية) بقيادة “عقار” تعدي الاستخبارات العسكرية على فعاليات الحركة في نهر النيل واقتياد رئيسها في الولاية مع آخرين إلى قيادة الفرقة وتدوين بلاغات بحقهم لدى الشرطة.
وقال بيانٌ للناطق الرسمي باسم الحركة سعد محمد اطلع عليه “الترا سودان” إن قوة من الاستخبارات العسكرية بنهر النيل أقدمت على إغلاق دار الحركة الشعبية لتحرير السودان شمال (الجبهة الثورية) بمدينة المتمة واقتادت رئيس الحركة الشعبية بالولاية سيد عبدالكريم مع عدد من الرفاق إلى قيادة الفرقة ومنها إلى قسم الشرطة لتدوين بلاغات بحقهم.
وأضاف البيان أن الحركة الشعبية تشجب هذا السلوك “المشين” جملةً وتفصيلًا وترفض الاعتداء على عضويتها وفعالياتها التنظيمية والسياسية التي أكد البيان أنها “لم تخالف القانون”.
وطالب البيان الأجهزة النظامية وحكومة نهر النيل بوقف هذه الانتهاكات وعدم المساس بالرفاق وإيضاح أسباب الاعتداء على عضوية الحركة الشعبية والفعالية المقامة لاستقبال لجنة استكمال هياكلها التنظيمية بنهر النيل.
صحيفة الانتباهة

التعليقات مغلقة.